تطبيق مشروع لإعادة تأهيل أبارالماء في مدينة الخليل

وقعت البعثة وبلدية الخليل ومؤسسة ايطالية غير ربحية (GVC) إتفاقية لإعادة تأهيل أبار الماء في البلدة القديمة في مدينة الخليل. تعتبر ابار الماه جزءا لا يتجزأ من هياكل البيوت العثمانية القديمة، ولكن لم يتم استخدامها لعدة عقود.

Water cisterns 1 IN.jpg

حفل توقيع إتفاقية في مكتب رئيس البلدية وبحضور ميشيلي بربيلي وخالد عسيلي ورئيس بعثة التواجد الدولي أدفار ميكتندال

وقعت البعثة وبلدية الخليل ومؤسسة ايطالية  غير ربحية (GVC) إتفاقية لإعادة تأهيل أبار الماء في البلدة القديمة في مدينة الخليل. تعتبر ابار الماه جزءا لا يتجزأ من هياكل البيوت العثمانية القديمة، ولكن لم يتم استخدامها لعدة عقود.

يقول أدفار ميكتندال،  رئيس بعثة التواجد الدولي المؤقت في الخليل: ”  يهدف المشروع الى تحسين وتطوير الظروف المعيشية لسكان مدينة الخليل. وأضاف: ” هذا المشروع ضمن صلاحيات البعثة وإنني شخصيا سعيد لمشاهدة هذا المشروع يتحقق.”

وبعد الإنتهاء من تأهيل أبار الماء، تكون الأبار أكثر قابلية لإحتواء ووصول الماء خلال فترة الصيف. ستقوم عملية إعادة تأهيل أبار الماء بتخزين كمية أكبر من الماء التي ستم توزيعها على السكان أثناء فترة الجفاف.

وتقول، هايزل ليان زيميري مسؤولة قسم المشاريع: ” الماء هو حاجة إنسانية أساسية، وانا آمل أن هذا المشروع سيؤدي إلى تحسين نوعية الحياة والإستمرارية  في البلدة القديمة في الخليل.

وهنالك أيضا على مقربة خزانات إحطياطية من الماء قريبة من المستهلك، وذلك من أجل التأكد بأن الماء يصل الى المواطنين المحلين بسلام.

29 تموز 2012