بعثة التواجد الدولي المؤقت في الخليل تشارك أهالي المدينة أجواء شهر رمضان الفضيل

ككل عام، شاركت بعثة التواجد الدولي المؤقت في الخليل أهالي المدينة أجواء شهر رمضان الفضيل، وذلك من خلال تنفيذ مجموعة من الأنشطة والافطارات الرمضانية التي تأتي في إطار مساعي البعثة لتعزيز العلاقة والتعاون مع أفراد ومؤسسات المجتمع المحلي.

ففي الثالث والعشرون من شهر أيار 2018، أقامت البعثة إفطاراً رمضانياً في مقر البعثة بحضور 500 ضيف من أبناء مدينة الخليل وممثلين عن المحافظة والبلدية وعشائر المدينة ومؤسسات المجتمع المدني والشركات الخاصة.

أصدقاء البعثة والجيران في إفطار رمضان

وفي كلمته الترحيبية، شكر رئيس البعثة  اينار جوهانسون الضيوف لتلبيتهم الدعوة وحضور الإفطار، مضيفاً:” إن البعثة تتطلع إلى دعمكم وتعزيز العلاقة والتعاون معكم، الأمر الذي يمكننا من القيام بتفويضنا المتعلق بمدينة الخليل ومواطنيها”.

لاحقاً، في السابع والعشرون من شهر أيار 2018، أقامت البعثة إفطاراً رمضانياً  آخر لأهالي تل الرميدة بحضور 430 شخص من أهالي الحي، حيث قال رئيس البعثة  اينار جوهانسن خلال كلمته:” إن البعثة شهدت التحديات اليومية التي تواجه سكان منطقة تل الرميدة، ونأمل أن ينظر إلى هذا الإفطار على أنه رمز لالتزام البعثة برفاهية سكان تل الرميدة”.

وفي ذات السياق، قامت البعثة بتوزيع 10,000 وجبة إفطار في التكية الإبراهيمية ومنطقة جبل جوهر وطارق بن زياد خلال شهر حزيران.

جانب من إفطار تل الرميدة