التواجد الدولي يشارك في الأفطار الرمضاني في تل رميدة

قامت البعثة خلال السنوات السابقة بتنظيم ودعوة المواطنين الفلسطنيين في منطقة تل رميدة لحضور طعام الإفطار. بحيث قامت البعثة بالتعاون مع المؤسسات المحلية وعدد من المتطوعين بدعوة ما يقارب 350 مواطن في تلك المنطقة لتناول طعام الإفطار في مدرسة ياسر عمر في يوم 5 تموز 2015.

20150705 Iftar TIPH 1.jpg

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 قامت البعثة خلال السنوات السابقة  بتنظيم ودعوة المواطنين الفلسطنيين في منطقة تل رميدة لحضور طعام الإفطار. بحيث قامت البعثة بالتعاون مع المؤسسات المحلية وعدد من المتطوعين بدعوة ما يقارب 350 مواطن في تلك المنطقة لتناول طعام الإفطار في مدرسة ياسر عمر في يوم 5 تموز 2015.

وصل المواطنون المقيمون في منطقة تل الرميدة إلى المدرسة، كما وقام نائب رئيس البعثة جيكاموا ماستراباسكا بالترحيب بالحضور وتمنى لهم إفطارا شهيا مع أعضاء البعثة.  

ويقول نائب رئيس البعثة:” إنني بشكل عام سعيد لحصولنا على المساعدة اللازمة من قبل من قبل وزارة الإعلام لإستخدام المدرسة، وللمتطوعون بقيادة إبراهيم أبو عيشة حول رغبتهم في المساعدة على خلق بيئة جيدة للمواطنين المقيمن في المنطقة.”

وبعد أن قام نائب رئيس البعثة بالترحيب بالحضور وتمنى لهم رمضان كريم، إستطاع الجميع الجلوس على المقاعد ومشاركة أعضاء البعثة الإفطار.

ويقول الان سوليمان، موظف العلاقات المجتمعية في البعثة:” إن الإفطار الرمضاني في منطقة تل رميدة هو فرصة عظيمة لبعثة التواجد الدولي من أجل الإلتقاء بالمواطنين والإطلاع على أهمية شهر رمضان بالنسبة للسكان الميقيمن هناك.”

ويقول جير هولمنيس، رئيس البعثة :” إن الإفطار الرمضاني هو وسيلة للبعثة من أجل التواجد في تلك المنطقة وكتابة التقارير وإعادة الحياة الطبيعية للسكان في مدينة الخليل بما يتناسب مع صلاحيات البعثة.”

التواجد الدولي ومتطوعين محلين يساعدون في الأفطار الرمضاني

20150705 Iftar TIPH 2.jpg

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

20150705 Iftar 3.jpg