التواجد الدولي يرحب بالمراقبين الجدد

وصل الى مدينة الخليل تسعة عشرعضوا جديدا من أربعة بلدان مختلفة، الدنمارك والنرويج والسويد وايطاليا. بعد الانتهاء من الدورة التدريبية، سيقوم المراقبون الجدد بالبدأ بالعمل.

Tiph newcomers

وصل الى مدينة الخليل تسعة عشرعضوا جديدا من أربعة بلدان مختلفة، الدنمارك والنرويج والسويد وايطاليا. بعد الانتهاء من الدورة التدريبية، سيقوم المراقبون الجدد بالبدأ بالعمل.

تهدف البعثة الى استبدال 25 بالمائة من الموظفين كل ثلاثة أشهر. يتلقى المراقبون الجدد قبل البدأ بعملهم، دورات تدريبية حول طبيعة عمل البعثة وصلاحيات البعثة في المدينة. وكيفية السياقة في مدينة الخليل هو ايضا ضمن البرنامج التدريبي، وذلك لان المراقبون الجدد غير معتادون على حركة السياقة المحمومة في المدينة.

يقول يونس سكوفروب من الدنمارك، المتحدث باللغة العربية: ” انني اتطلع الى لقاء المواطنين في مدينة الخليل والمساهمة في عمل البعثة.”

تعلم يونس اللغة العربية قبل ثمانية سنوات، ومنذ ذلك الحين امضي الكثير من الوقت في الشرق الأوسط.

– انه لمن الرائع التواجد في هذا المكان، انني اتطلع الان على ان أكون قادر على استخدام معرفتي في اللغة العربية في التعرف على مدينة الخليل.

إدنا سيدرول من السويد، احدي المراقبات الجدد وتتحدث اللغة العبرية. انها تشعر بسعادة غامرة بوظيفتها الجديدة وتتطلع الى استخدام مهاراتها.

تقول: ” هنالك الكثير من الامور التي استطيع ان اتعلمها، وان عملي كمراقبة متحدثة باللغة العبرية سيكون تحديا كبيرا.”

لدي المراقبون الجدد اما خلفية شرطية أو مدني

7 أب 2011

7Jonas IN